ندوة عن (دور المرأة في نشر ثقافة المحبة والسلام)

ندوة عن (دور المرأة في نشر ثقافة المحبة والسلام)

نظمت كلية اقتصاديات الاعمال في جامعة النهرين ندوة علمية بعنوان : دور المرأة في نشر ثقافة المحبة والسلام وذلك في يوم السبت الموافق 4/ 12/ 2021 . وقد قدمت الندوة الدكتورة ايمان مصطفى فؤاد من كلية التجارة/ جامعة الازهر في جمهورية مصر العربية ، وادارت الندوة الدكتورة نغم حسين نعمة عميد كلية اقتصاديات الاعمال.

محاور الندوة:
مفهوم ثقافة السّلام وفوائد نشرها اولاً-
ثانياً- الجهود الدولية لنشر المحبة والسلام
ثالثاً- دور المرأة في نشر ثقافة المحبة والسلام

المقدمة:
إنّ نشر ثقافة السّلام بين الناس يحتاج من الجميع توحيد الصفوف في مواجهة صنوف التطرّف الفكري المتعدّدة؛ مثل: إقصاء الآخر، والدعوة إلى القتل، وما إلى ذلك ويتمّ ذلك أولاً بتربية النشء الجديد على القيم الفاضلة والعظيمة، واستغلال التعليم في ذلك، ويجب تفعيل دور وسائل الإعلام المختلفة، والوسائل التقنية الحديثة، وشبكة الإنترنت، ووسائل التواصل الاجتماعيّ التي تغلغلت في سائر نواحي الحياة المختلفة، والتي تُعدّ شديدة الصّلة بفئة الشباب؛ تلك الفئة الأكثر استهدافاً من قبل المتطرّفين، وأصحاب الأفكار المنحرفة.
من جانب آخر، فإنّ على قادة الرأي والعلماء من ذوي الاختصاص دعوة الناس إلى التقارب، وتوحيد الصفوف، وزيادة التلاحم الاجتماعيّ، فكلما تقارب الناس من بعضهم أكثر امتلكوا القدرةَ على مواجهة العنف، وتعاظمت محبتهم لبعضهم البعض، وهذا كلّه سيؤدي في نهاية المطاف إلى إحلال ثقافة السّلام.
كما أنّ لنشر العلم والثقافة دور كبير في نشر ثقافة السّلام، فسيطرة مثل هذه الأمور على عقول الناس، تجعلهم أكثر جُنوحاً نحو السّلام واللاعنف، وأكثر انفتاحاً على الآخرين.

خطوات وضع المرأة على طريق نشر ثقافة السلام والمحبة:
• تعليم المرأة ورفض كل اشكال العنف ضدها
• محو امية البنات والسيدات
• تدريب النساء على العمل المجتمعي
• إدماج المرأة بشكل كامل في عمليات ما بعد الصراع
• التشريعات المدعمة لدور المرأة
وفي هذا السياق بذلت عديد من الدول العربية جهودا واضحة في مجال النهوض بالمرأة وتحسين أوضاعها، حيث أصبحت المرأة تتبوأ عددًا من المناصب القيادية وتشارك في صنع القرار، وقد زادت نسب مشاركة النساء في البرلمانات وارتفعت نسب الوزيرات في السلطة التنفيذية والقاضيات في السلطة القضائية، وبالإضافة إلى ذلك، أصدرت الدولة قوانين وقرارات دولية تكفل -في حال تطبيقها- حفظ حقوق المرأة، وتمكنها من لعب دور فاعل في مجال السلام، منها على سبيل المثال لا الحصر قانون الحماية من العنف الأسري، وقانون الضمان الاجتماعي وقانون أحكام الأسرة.

متطلبات دعم دور المرأة في نشر ثقافة السلام والمحبة:

  • يجب الاهتمام بمعوقات دور المرأة بشكل عام؛ فالمناخ الفكري والثقافي السائد في المجتمع ودرجة التعليم كلها عوامل من شأنها أن تخبرنا بمدى قبول أو رفض المجتمع لهذا الدور.
  • يجب التركيز على حملات التوعية سواء للمرأة ذاتها او للمجتمع
  • من اجل ضمان ادماج النساء في عملية بناء السلام في حالة ما بعد الصراع ومشاركتهن في العمليات السياسية فانه من المهم تصميم محددات الادماج اولا والالتزام بالقواعد والتعليمات التي تسمح للنساء بالاندماج.
  • تنمية قدرات الكوادر النسائية لخلق قيادات نسائية داخل الاحزاب.